منتدى البداية
لا تتردد فى الانضمام لمن يمد لك يده لبدء حياة فيها ماينفعك عند ربك


منتدى اٍسلامى ثقافى لمن يريد نقطة بداية حقيقية فى حياته .فمن كانت بدايته محرقة كانت نهايته مشرقة.
 
الرئيسيةبحـثالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 طوبي للغرباء

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
غريبه

avatar

عدد المساهمات : 181
النقاط : 647
التقييم : 5
تاريخ التسجيل : 01/04/2010

مُساهمةموضوع: طوبي للغرباء   الخميس 01 أبريل 2010, 3:09 pm

قال عليه الصلاة والسلام :" بدأ الإسلام غريبا وسيعود كما بدأ غريبا . فطوبى للغرباء"
حديث صحيح
وقال في حديث آخر :" طوبى للغرباء طوبى للغرباء طوبى للغرباء فقيل من الغرباء يا رسول الله قال ناس صالحون في ناس سوء كثير من يعصيهم أكثر ممن يطيعهم "
في زمن الغربة هذا وفي زمن الاستضعاف للمسلمين أصبح المسلم غريباً بين أهله وفي محيطه ،، غريباً بأفكاره ومفاهيمه ،، في هذا الزمن الذي تكالب علينا أعداء الدين من كل حدب وصوب {يُرِيدُونَ أَن يُطْفِؤُواْ نُورَ اللّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ }
فتراهم في كل يوم يتفننون في أساليب عداوتهم فبالقتل حيناً والسجن والتشريد والتهجير أحياناً أخرى ...... طبعا حدث ولا حرج عن أساليب عداوتهم الخبيثة الخسيسة والله عز وجل يقول في حديثه القدسي :" من عادى لي وليا فقد آذنته بالحرب " حديث صحيح

وذلك لشرف المؤمن ومكانته عند الله عز وجل فإن الله عز وجل يعلن الحرب على من يعادي المؤمنين ...... فكيف بمن يقتلهم ويسجنهم يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم :"لزوال الدنيا أهون عند الله من قتل مؤمن بغير حق "
ورغم كل هذا العداء فإن إيماننا بنصر الله عز وجل وبفرجه يشتد يوما بعد يوم ،، رغم صعوبة طريق النصر وشدته فقد "حفت الجنة بالمكاره . وحفت النار بالشهوات "
فعلينا أن نمضي لا نمل ولا نكل بإذن الله تعالى ولا نأبه لرضى من حولنا فرضى الناس غايةٌ لا تدرك ورضى الله عز وجل محدد والطريق اليه واضح لاغباش فيه وكما قيل " إرفعوا رؤوسكم فقد وضح الطريق "فعلينا أن نعلم أنه لا بد من صعوبات وأن هذا الدين بحاجة لتضحيات كبيرة ،،، بحاجة لأموالنا وأرواحنا ودمائنا فان جيل الصحابة الأول قدم الكثير من أجل أن ينتصر هذا الدين ومن أجل أن تسود رايته الأمم ... تركوا ديارهم وهجروا أهلهم وذويهم وخاضوا الحروب فقاتلوا وقتلوا وانتصروا وهزموا فلم يكن ظهور الاسلام بليلة وضحاها بل احتاج أيام وليال طوال حتى إستتب الأمر له وحكم الأرض
(فكم من صحابي هاجر لأجله وكم من شهيد سقط لأجل إعلاء كلمته وكم من أموال وأوقات ذهبت في سبيل تمكينه وكم وكم ....)
فعلينا أن نقتفي أثر هؤلاء الأطهار ونمشي على خطاهم وأن نترك الدنيا وزخرفها وحطامها وأن نرجع لله راغبين طائعين مستهينين بكل ما دون الله مبتغين رضاه وإعلاء كلمته سبحانه ونصرة دينه وإقامة حكمه في أرضه وهو فضل الله الذي نسعد به وتسعد به البشرية وعزنا وعز الأمم جميعها ......
من أجل هذا علينا أن نجود بكل ما لدينا ونلبي دعوة الله عز وجل : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا كُونوا أَنصَارَ اللَّهِ }وعلينا أن نصدق مع الله كي يصدقنا وعده
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن تَنصُرُوا اللَّهَ يَنصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ }محمد7
أي وكما ورد في تفسير هذه الآية
"يا أيها الذين صدَّقوا الله ورسوله وعملوا بشرعه, إن تنصروا دين الله بالجهاد في سبيله, والحكم بكتابه, وامتثال أوامره, واجتناب نواهيه, ينصركم الله على أعدائكم, ويثبت أقدامكم عند القتال ".

أليس نحن من نقف في صلاتنا كل يوم ونقول " وجهت وجهي للذي فطر السماوات والأرض حنيفا وما أنا من المشركين . إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين لا شريك له وبذلك أمرت وأنا من المسلمين ."

فلنعلم أن هذا هو هدف المؤمن الحق " ومحياي ومماتي لله رب العالمين "

{وَمَن يُسْلِمْ وَجْهَهُ إِلَى اللَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى وَإِلَى اللَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ }لقمان22 أي
"ومن يُخْلص عبادته لله وقصده إلى ربه تعالى, وهو محسن في أقواله, متقن لأعماله, فقد أخذ بأوثق سبب موصل إلى رضوان الله وجنته. وإلى الله وحده تصير كل الأمور, فيجازي المحسن على إحسانه, والمسيء على إساءته" التفسير الميسر.

وعلينا أن نعلم أن المؤمن مليء قلبه بالجد تاركاً للمزاح والطيش والغفلة مكبراً لنفسه مستعلي على أهوائه وملذاته......

نحن أناس لا توسط بيننا ...........لنا الصدر دون العالمين أو القبر
أعز بني الدنيا وأعلى دوي العُلى ..........وأعز من فوق التراب ولا فخر

أعز بديننا وإسلامنا وليس بأموالنا وأنسابنا ،، جادين بالقول والعمل لا وقت للبطالة وسفاسف الأمور ...

لقد هيأوك لأمرٍ لو فطنت له ......فاربأ بنفسك أن ترعى مع الهمج

هذا حال المسلم الغريب الذي يدرك حقيقة غربته ويعتز بها فإنه يشابه فيها الأنبياء،، هذا حال المؤمن الذي يعرف سبب وجوده في الأرض ومهمته وهدفه فيها ....ولنعلم ان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول :"أي الناس أعجب إيمانا؟ قالوا: أنت يا رسول الله، فقال: ومالي لا أؤمن والوحي يتنزل علي، قالوا: فنحن يا رسول الله قال: وما لكم لا تؤمنون وأنا بين ظهرانيكم، قالوا :فمن يا رسول الله؟ قال: قوم يأتون بعدكم فلا يرون إلا صحفا فيؤمنون بها فأولئك أعجب الناس إيمانا " رواه الترمذي وعن أبا ثعلبة الخشني في قوله تعالى { يا أيها الذين آمنوا عليكم أنفسكم لا يضركم من ضل إذا اهتديتم } فقال لي أما والله لقد سألت عنها خبيرا سألت عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال:" بل ائتمروا بالمعروف وتناهوا عن المنكر حتى إذا رأيت شحا مطاعا وهوى متبعا ودنيا مؤثرة وإعجاب كل ذي رأي برأيه ورأيت أمرا لا بد لك منه فعليك بنفسك وإياك وأمر العوام فإن من ورائكم أيام الصبر صبر فيهن على مثل قبض على الجمر للعامل منكم يومئذ كأجر خمسين رجلا يعملون مثل عمله "
رواه ابن ماجه و الترمذي وقال حديث حسن ، و زاد عليه أبوداود ، قال :" لأنكم تجدون على الخير أعوانا و لا يجدون "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
احمدابوضيف
مشرف
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 515
النقاط : 679
التقييم : 16
تاريخ التسجيل : 22/02/2010
العمر : 49

مُساهمةموضوع: رد: طوبي للغرباء   الجمعة 02 أبريل 2010, 2:25 pm

جزاكم الله خيرا اختي الفاضله غريبه جعلني الله واياكي من الغرباء الذين تحدث عنهم النبي صلي الله عليه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
غريبه

avatar

عدد المساهمات : 181
النقاط : 647
التقييم : 5
تاريخ التسجيل : 01/04/2010

مُساهمةموضوع: رد: طوبي للغرباء   الجمعة 02 أبريل 2010, 8:47 pm

جزاك الله خيرا علي المرور وعلي الدعوه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
احمدابوضيف
مشرف
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 515
النقاط : 679
التقييم : 16
تاريخ التسجيل : 22/02/2010
العمر : 49

مُساهمةموضوع: رد: طوبي للغرباء   السبت 03 أبريل 2010, 1:35 pm

جزانا وجزاكي اخيتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
طوبي للغرباء
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى البداية :: الاقسام الاسلامية :: البداية للحديث وعلومه-
انتقل الى: